» الرئيسية » الأخبار » أذربيجان تعلن تحرير مدينة فضولي بالكامل وتكبيد أرمينيا خسائر فادحة


أذربيجان تعلن تحرير مدينة فضولي بالكامل وتكبيد أرمينيا خسائر فادحة

17 اكتوبر 2020 - 10:45

  

 

أعلن الرئيس الأذري إلهام علييف، السبت، تحرير جيش بلاده كامل مدينة فضولي من الاحتلال الأرميني، بينما أعلنت وزارة دفاع أذربيجان إسقاط مقاتلة أرمينية في كاراباخ.
وقال رئيس أذربيجان في كلمة للشعب، إن الجيش حرر مركز مدينة فضولي، وكل من قرى كوتشهميتلي، وتشيمن، وجوفارلي، وبيراهميتلي، وموسابييلي، وإيشقلي، وديديلي، التابعة لها.

 

وكان الجيش الأذري قد نجح في استعادة بعض قرى فضولي من الاحتلال الأرميني، في وقت سابق، في العملية المضادة التي أطلقها قبل نحو 20 يوما لتحرير أراضيه المحتلة.

واحتلت أرمينيا مدينة فضولي ومعظم القرى التابعة لها، عام 1993، حيث كان يقطن فيها قبل الاحتلال أكثر من 144 ألفا.

وأسفرت هجمات القوات الأرمينية على فضولي في تلك الفترة، عن مقتل أكثر من 1100 أذري، وإصابة ما يزيد عن 1500.

وتبلغ مساحة محافظة فضولي 1386 كم مربع، وتضم مركز المحافظة وبلدة، و75 قرية، 20 قرية منها فقط لم تخضع للاحتلال الأرميني.


إسقاط طائرة أرمينية

وأعلنت وزارة الدفاع الأذرية، السبت، إسقاط طائرة حربية أرمينية من طراز سوخوي-25، في إقليم قره باخ.

وذكرت الوزارة في بيان أن طائرة حربية للجيش الأرميني، اليوم، شن هجوم جوي على قوات الجيش الأذري قرب مدينة جبرائيل.

وأكدت أن قوات الدفاع الجوي الأذرية أسقطت المقاتلة الأرمينية.


خسائر فادحة

كما أعلنت الوزارة، استمرار قواتها المسلحة في تكبيد الجيش الأرميني، خسائر فادحة، في الاشتباكات المستمرة ليلة السبت.

وقالت الوزارة في بيان، إن جيش أذربيجان تمكن من كسر خطوط دفاع القوات الأرمينية في عدة نقاط، وأحرز تقدما فيها، مشيرة إلى سيطرته على عدد من التلال والمواقع الاستراتيجية.

 

وأضاف البيان أن الجيش الأذري كبّد نظيره الأرميني خسائر فادحة، حيث تمكن من تدمير 7 دبابات، ومنظومتي صواريخ غراد، و8 مدافع دي-30، ومدفع دي-20، و10 عربات محملة بالذخيرة.

وأشار إلى مقتل وإصابة عد كبير من جنود الجيش الأرميني، مع فرار نحو 300 جندي من فوج الآليات الأول من مواقعهم.

وأكد استمرار الجيش الأرميني في انتهاك الهدنة الإنسانية بين البلدين، حيث استهدف بقذائف المدفعية مدن ترتر، وأغدام، وبردة، وآقجبدي


ارتفاع عدد ضحايا الاعتداء الأرميني

وارتفع عدد الأشخاص الذين لقوا حتفهم جرّاء غارة جوية شنها الجيش الأرميني، على مدينة كنجة الأذرية، في وقت متأخر من مساء الجمعة، إلى 13 قتيلا.

جاء ذلك بحسب بيان صادر عن النيابة العامة الأذرية، السبت. 

وأوضح البيان أن عدد القتلى في الهجوم الصاروخي الأخير على ثانية كبرى مدن أذربيجان بلغ 13 فيما تجاوز عدد الجرحى 45.

كما أشار البيان إلى تضرر عدد من المنازل وأماكن العمل والمركبات جراء الهجوم.

وفي 27 من سبتمبر/أيلول الماضي، أطلق الجيش الأذري عملية في قره باخ، ردا على هجوم أرميني استهدف مناطق مدنية، وتمكن الجيش خلالها من تحرير مدينتي جبرائيل وفضولي، وبلدة هدروت، وعشرات القرى.

وفي 9 من أكتوبر/تشرين الأول الجاري، تم التوصل إلى هدنة إنسانية في موسكو، بين وزراء خارجية أذربيجان وأرمينيا وروسيا، لكن يريفان خرقتها بعد أقل من 24 ساعة بقصفها مدينة كنجة، ما أسفر عن مقتل وإصابة مدنيين.

وبلغت حصيلة القصف الأرميني على المناطق السكنية الأذرية منذ 27 من سبتمبر/أيلول 60 قتيلا وتجاوز عدد المصابين 267 (أرقام رسمية).

 



روابط ومصادر

- الجزيرة مباشر



القضايا



الوسوم